news-details

سموتريتش: أفضّل انتخابات خامسة على تشكيل حكومة بدعم "الموحدة"

غرّد رئيس حزب الصهيونية الدينية، بتسلئيل سموتريتش صباح اليوم الأحد، مرّة أخرى عبر حسابه على تويتر، مؤكدًا أنه يفضّل انتخابات خامسة على دعم الإسلامية الجنوبية برئاسة منصور عباس لتشكيل الحكومة المقبلة.
وقال سموتريتش الذي لم يكفّ عن تصعيد هجومه ضد الإسلامية الجنوبية وسط صمت كبير من الأخيرة إنه يفضل حكومة يكون شركاؤه فيها رئيس يمينا، نفتالي بينيت ورئيس يش عتيد، يائير لبيد، على أن تعتمد حكومة اليمين على الجنوبية. 
وتابع سموتريتش في رده على الصحفي اليميني شمعون ريكلين الذي صرح بأنه يجب إقامة حكومة تعتمد على الموحدة قائلًا: "حتى انتخابات خامسة أفضل من هذه الانتحار"، مؤكدًا أن "البديل هو حكومة يمينية كاملة! بدلاً من السعي لتحقيقها، فإنكم تسقطون في أحضان مؤيدي الإرهاب".
من جانبه اعتبر ريكلين أن "حدثًا مهمًا يحصل في المجتمع العربي، يمكن رفضه تمامًا وأن تكون على صواب ويمكنك محاولة الاستماع وأن تكون ذكيًا" مشيرًا إلى مخطط ما من وراء ذلك، اذ يقول: "يمكن تقسيم العرب، واضعاف اليسار".
يأتي ذلك في ظل تصريحات مقربين من رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو والذين لا يتوقعون أن انفراجة ستحدث هذا الأسبوع في موضوع تشكيل الحكومة. كما يقدر مقرب من نتنياهو على علم بما يجري وراء الكواليس، في تصريحات لصحيفة هآرتس، أن تشكيل الحكومة المقبلة سيكون كما في مرات سابقة في اللحظات الأخيرة.

في المقابل، اجتمع مساء أمس لبيد ببنيامين غانتس ضمن مشاورات تشكيل الحكومة وذلك مع التطورات على الجبهة الإيرانيّة، حيث أبدى كلا السياسيين مخاوفهما في لقاءات سابقة من استغلال الوضع الأمني لانضمام بينيت إلى الحكومة، وأعلن لبيد على ضوء ذلك أنه سيعقد مؤتمرًا صحفيًا في تمام الساعة السادسة مساءً.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب