news-details

20% من مرضى الكورونا الجدد من الحريديم

قال تقرير لجهاز المخابرات العسكرية الإسرائيلي "أمان" إن 20% من المرضى الجدد بفيروس كورونا هم من جمهور المتدينين المتزمتين "الحريديم"، وكما يبدو أن النسبة قد تكون أعلى لاحقا، على ضوء أن المعطيات الواردة هي جزئية.

وبحسب تقرير "أمان" الذي نشرته الإذاعة الإسرائيلية العامة، فإن 14% من المرضى الجدد هم من مستوطنات "إلعاد" و"بيتار عيليت" و"موديعين عيليت" في الضفة المحتلة ومدينة بني براك المجاورة لتل أبيب، فيما 6% من المرضى الجدد هم من أحياء للحريديم في مدن مختلفة.

وفرضت اللجنة الوزارية الخاصة بقضية انتشار فيروس كورونا، قيود حركة على مستوطنة "إلعاد"، وعلى أحياء في مدينة طبرية.

وعزت المخابرات العسكرية لارتفاع النسبة مجددا بين الحريديم، إلى الكثافة السكانية في مستوطناتهم وأحيائهم، والى صعوبة الفصل هناك.

يشار إلى أنه حسب تقرير سابق، فإن 70% من مرضى الكورونا في موجتها الأولى هم من الحريديم، وحسب التقديرات، فإن هذا الجمهور كان مصدر عدوى لجزء من المرضى الآخرين.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب