news-details

37 ألف مصاب بكورونا من أصل 840 ألف خاضع للحجر الصحي

يتضح من خلال التقارير الأخيرة لوزارة الصحة، والتي أعلن عنها صباح اليوم الخميس، أن ما يقارب الـ 4.5% من مواطني البلاد الذين خضعوا للحجر الصحي كانوا مصابين بالفعل بفيروس كورونا.
وبحسب الصحة، فقد تم الكشف عن 36799 مصابًا من أصل 839092 شخصًا كانوا في الحجر الصحي حتى حلول منتصف أيلول بعد اتصالهم بمريض تم التحقق من اصابته.
وقال البروفيسور عيران سيغال من معهد وايزمان، للإذاعة الرسمية، "إن البيانات تشير إلى ان الغالبية العظمى ممّن تم عزلهم لم يكونوا مصابين بكورونا، بموجب ذلك يمكن تقليص فترة العزل".
وأضاف: "على الرغم من ذلك فإن نسبة الفحوصات الإيجابية مرتفعة مقارنة بعموم السكان، لذلك من الضروري الالتزام بالعزل لكل من خالط مريضًا بالفيروس".
وقال رئيس لجنة الشؤون الخارجية عضو الكنيست تسفي هاوزر إن "عدد الأشخاص المعزولين في إسرائيل بالنسبة لعدد السكان هو الأعلى في العالم"، مضيفًا أنه قد توجه قبل نحو أسبوع الى رئيس الحكومة وكابينيت كورونا لبحث إمكانية تقصير العزل بيومين اخرين، على ان يخضع المعزول للفحص في اليوم التاسع من الحجر.
ونقلت الإذاعة عن الصحة قولها أنها تفحص إمكانية تقصير فترة العزل الصحي، وانه في حال تغيير التقييدات سيتم نشر إرشادات جديدة، علمًا بأن هنالك أكثر من 148 ألف مواطن اليوم داخل الحجر الصحي.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب