news-details
عربي وعالمي

إيران تضحد مزاعم ترامب حول فشل باطلاق قمر صناعي

زعم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اليوم الجمعة إن الولايات المتحدة ليس لها يد في فشل إطلاق صاروخ إيراني يحمل قمرًا صناعيًا وتمنى لطهران حظًا موفقا في الكشف عن ملابسات ما حدث. بينما نفى وزير الاتصالات الايراني مزاعم ترامب حول فشل بلاده باطلاق الصاروخ والقمر الصناعي.
وقال ترامب عبر حسابه الخاص على تويتر "الولايات المتحدة الأمريكية ليس لها يد في الحادث الكارثي الذي وقع خلال الإعداد لإطلاق الصاروخ سفير".
من جانبه، أكد وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات محمد جواد آذري جهرمي بأن القمر الصناعي "ناهيد 1" لا زال قيد الاعداد ولم يسلم للجيش لغرض الاطلاق، وقال خلال زيارته التفقدية للمركز الفضائي الايراني "مثلما ترون فان القمر الصناعي "ناهيد 1" مازال هنا ولم يُسلّم للجيش لغرض الاطلاق".
وأضاف، أن ترامب زعم أنه لا علاقة لبلاده في انفجار سمنان، "وأنا بصفة ايراني وليس بصفة وزير الاتصالات أقول أنه إن كانت لديكم صور بهذه الجودة للانفجار المزعوم فمن المؤكد انكم تمتلكون صورًا عن اسقاط طائرتكم المسيرة من قبل القوات المسلحة الايرانية. فان كانت لديكم صور بهذه الجودة فأود أن تنشروها ليتبين المكان الدقيق لاصابة الطائرة المسيرة كي يطلع عليها الرأي العام العالمي".
وأشار جهرمي الى أن القمر الصناعي ناهيد سيستخدم لأغراض الاتصالات وسيقوم بتبادل المعلومات مع المحطات الأرضية، مؤكدًا أنه مزوّد بكاميرا للاستشعار عن بعد. كما سيختبر تكنولوجيا فتح وغلق الخلايا الشمسية للقمر الصناعي لأول مرة. متعهدًا بانتاج المزيد من طراز القمر الصناعي ذاته لتكون في خدمة الجمهورية الاسلامية الايرانية وتلبي احتياجاتها الاتصالاتية في المدار الأرضي المنخفض.
وكانت الولايات المتحدة قد حذرت إيران من إطلاق الصواريخ، وذلك خشية أن تمكن التكنولوجيا، المستخدمة في وضع الأقمار الصناعية في المدار، طهران من تطوير قدرات صاروخية باليستية تستخدم في إطلاق رؤوس حربية نووية. وتنفي طهران الاتهام الأمريكي بأن تلك الأنشطة ستار لتطوير صواريخ باليستية.
 

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب

المزيد..