news-details

بايدن يعترف بأنه "أخفق" في المناظرة مع ترامب ويؤكد عدم نيته الانسحاب من السباق الرئاسي

اعترف الرئيس الأمريكي جو بايدن، اليوم الخميس، بأنه "ارتكب خطأ" خلال المناظرة الرئاسية التي نظمتها شبكة "سي إن إن" الأسبوع الماضي، والتي واجه فيها الرئيس السابق دونالد ترامب.
وقال بايدن خلال مقابلة مع الإذاعي إيرل إنغرام: "لقد قضيت ليلة سيئة، وحقيقة الأمر هي، كما تعلمون، لقد أخفقت لقد ارتكبت خطأ.. هذه 90 دقيقة على المسرح، انظروا إلى ما فعلته خلال 3 سنوات ونصف"، وفقا لـ"سي إن إن".
ويأتي اعتراف الرئيس الأمريكي بأنه "أخطأ" في هذه المقابلة الجديدة وسط تساؤلات حول مستقبله السياسي.
ويصر البيت الأبيض على أن بايدن لن ينسحب من السباق الرئاسي رغم ضغوط بعض الديمقراطيين.
وفي سياق متصل، ذكر إنغرام، في مقابلة مع “سي إن إن” أن بايدن “لا يظهر علامات لرجل مستعد للاستسلام”.

وصرح البيت الأبيض الأربعاء أن الرئيس الأمريكي جو بايدن لا يعتزم "أبداً" الانسحاب من الانتخابات الرئاسية المقررة في تشرين الثاني/نوفمبر بل هو "ماضٍ قدمًا" في حملته، وذلك في ظلّ تزايد الضغوط عليه للانسحاب بعد نتائج مناظرة كارثية.
وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض كارين جان-بيار لصحافيين لدى سؤالها عن احتمال انسحاب المرشح الديموقراطي "أبدًا أبدًا". وأكّدت أنه "ماضٍ قدمًا" في حملته الانتخابية، مضيفة "يركّز الرئيس على كيفية مواصلة هذا العمل. وكل أمر آخر نسمعه أو يُقال، كاذب تمامًا".

أخبار ذات صلة