news-details

بعد التهديدات الإسرائيلية: إيران تؤكد أنها سترد على أي تهديد لأمنها

أكد مندوب إيران الدائم لدى الأمم المتحدة، مجيد تخت روانجي، أن بلاده تحتفظ بحقها في الرد على أي تهديدات من قبل إسرائيل.
وقال روانجي، في كلمة ألقاها مساء أمس الثلاثاء خلال اجتماع للأمم المتحدة، "إسرائيل تواصل الكذب والخداع لإظهار أن برنامجنا النووي يشكل تهديدا للمنطقة".
وأضاف مندوب إيران الدائم لدى الأمم المتحدة، أن "تهديدات إسرائيل تهدف للتعتيم على أسلحتها النووية، وتقويض الاستقرار في المنطقة. مضيفا: "إيران تحتفظ بحقها في الرد على أي تهديدات إسرائيلية".
وأشار إلى، أن "الخداع عنصر أساسي في السياسة الخارجية لإسرائيل، وهي لم تفوت فرصة للقضاء على الاتفاق النووي"، مؤكدًا أن "إيران لن تتردد في الدفاع عن نفسها وسنرد بقوة على أي تهديد لأمننا القومي".
وتأتي تصريحات مندوب إيران الدائم لدى الأمم المتحدة بعد تصريحات رئيس أركان الجيش الإسرائيلي، أفيف كوخافي، أمس في خطاب أمام معهد دراسات الأمن القومي في جامعة تل أبيب، اذ قال فيه إن "الجيش يجدد خطط العمليات المرسومة لمواجهة إيران وأن عودة الولايات المتحدة للاتفاق النووي الإيراني المبرم في 2015 ستكون خطأ".
وقال كوخافي "العودة للاتفاق النووي الموقع في 2015 حتى وإن كان اتفاقا مماثلا بعد العديد من التحسينات أمر سيء وخاطئ من وجهة نظر عملياتية واستراتيجية"، وأضاف "أن تلك الخطوات التي اتخذتها إيران تظهر أن بمقدورها في النهاية اتخاذ قرار بالمضي قدما وبسرعة صوب تصنيع أسلحة نووية".
وتابع كوخافي قائلا، "في ضوء هذا التحليل الأساسي، وجهت قوات الدفاع الإسرائيلية لإعداد مجموعة من الخطط العملياتية إضافة لما لدينا بالفعل"، مشيرًا إلى أ، "اتخاذ قرار بشأن التنفيذ سيعود بالطبع للقيادة السياسية، لكن تلك الخطط يجب أن تكون على الطاولة".

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب