news-details

ترامب: مصر تستعمل أموال المساعدات الأمريكيّة لشراء أسلحة روسيّة

اتهم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اليوم الأربعاء، الجيش المصري باستخدام المساعدات التي تمنحها الولايات المتحدة الأمريكيّة لمصر من أجل شراء معدات عسكرية روسية.

وقال ترامب في تعليقه على مشروع قرار الذي صادق عليه الكونغرس بشأن حزمة مساعدات كورونا، إن "أعضاء الكونغرس لم يقرأوا حتى مضمون المشروع الذي يتضمن 85.5 مليون دولار لمساعدة كمبوديا، و134 مليون دولار لميانمار، و1.3 مليار دولار لمصر حيث سيخرج الجيش المصري لشراء معدات عسكرية روسية بشكل شبه حصري، و25 مليون دولار لبرامج الديمقراطية في باكستان، وعناصر أخرى غير ضرورية للإغاثة من فيروس كورونا".

وهدد ترامب بعدم التوقيع على مشروع قانون بقيمة 892 مليار دولار لإغاثة الأمريكيين من تداعيات فيروس كورونا، ودعا إلى ضرورة تعديله. واصفًا إياه بالـ "مختلف كثيرا عما كان متوقعا" وأنه "حقا وصمة عار".

ونقلت قناة روسيا اليوم تصريحصا عن المدير السابق للشؤون المعنوية في الجيش المصري اللواء سمير فرج قوله إن "حديث الرئيس الأمريكي عن أن مصر تشتري أسلحة روسية بأموال المعونة الأمريكية يفتقر للمصداقية والموضوعية."

وأضاف فرج أنه "من المعروف أن المعونة العسكرية الأمريكية والتي تقدر بمليار وثلاثمائة مليون دولار، لا تدخل الخزينة المصرية أساسا وهذا من بنود الاتفاق، بل تستخدم لشراء معدات عسكرية أمريكية يتم الاتفاق عليها بين الجانبين."

وأشار اللواء إلى أن هناك حساسية لدى الأمريكيين تجاه شراء أي دولة معدات عسكرية من روسيا بشكل عام، فيما تعتمد مصر على تنويع مصادر التسليح كقرار نهائي وسيادي، لافتا إلى أن ترامب لم يصدر تصريحات مماثلة عند شراء مصر أسلحة من فرنسا أو المانيا أو إيطاليا، وقال: "إنها الحساسية المعهودة والقديمة حيال تطور العلاقات بين أي دولة مع روسيا".

أخبار ذات صلة