news-details
عربي وعالمي

ترامب واردوغان يردّان بعدوانية عليه: توجّه فرنسي لافت يدعم استقلالا أوروبيًا عن "الناتو"

 دعا الرئيس الأميركي دونالد ترامب امس الثلاثاء، إلى رفع الحد الأدنى للإنفاق الدفاعي في حلف شمال الأطلسي (ناتو)، مقترحا مضاعفة النسبة لتصبح 4 بدلا من 2 بالمئة حاليا. وقال ترامب، في مؤتمر صحافي مشترك مع أمين عام الحلف، ينس ستولتنبرغ في لندن، قبيل انعقاد قمة الحلف، "علينا أن نسأل ما الذي سيحصل للمستحقات التي تتراكم على الدول التي لا تفي بالحد المتفق عليه من النفقات على الدفاع وهو 2 بالمئة". وأضاف "أعتقد أنه يجب رفع الحد الأدنى إلى 4 بالمئة لأن المستوى الحالي قليل جدا".

وأعلن ستولتنبرغ، الشهر الماضي، أن الحلف وافق على صيغة جديدة لحساب المساهمات في الميزانية العامة، والتي بموجبها ستخفض الولايات المتحدة من مساهمتها، في حين أن ألمانيا ستزيدها، بحيث يدفع البلدان حوالي 16 بالمئة من ميزانية الناتو، ويتم توزيع الباقي بين الحلفاء الآخرين. وأفادت قناة الـ”سي ان ان” في وقت سابق، نقلاً عن عدد من المسؤولين الأميركيين، بأن إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب، اتخذت خطوات لتخفيض مساهمتها في الميزانية العامة للناتو. وقبل ذلك، ساهمت الولايات المتحدة بحوالي 22 بالمئة من التمويل المباشر لحلف الناتو.

هذا وانتقد ترامب مرارا حلف الناتو، وحث الدول الأعضاء بالتحالف على  "دفع المزيد من اجل سلامتهم حيث أن الولايات المتحدة تقدم نصيب الأسد من ميزانية الناتو"، بحسب ترامب. هذا وتعقد قمة قادة “الناتو” الآن بالعاصمة البريطانية لندن. وسيتم التركيز خلال القمة على آلية تحسين جاهزية قوات الحلف القتالية.

وقال بشكل هجومي إن فرنسا هي "أكثر الدول احتياجا لحلف شمال الأطلسي منتقدا تصريح الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، حول "موت الحلف دماغيا". وقال ترامب، في مؤتمر صحافي مشترك مع أمين عام الناتو ينس ستولتنبرغ، في لندن، قبيل قمة المنظمة، "لا أحد بحاجة للناتو أكثر من فرنسا، ونحن الطرف الأقل استفادة منه". وعن تصريح ماكرون، علّق ترامب، "ذلك تصريح خطير وغير جدير بالاحترام".

يُذكر أنه سبق وصرّح ماكرون، أن حلف الناتو اليوم "في حالة موت دماغي"، معتبرا أن الاتحاد الأوروبي عليه أن يسيطر بنفسه على مصيره والنظر إليه كقوة جيوسياسية مستقلة، ما تسبب في موجة من ردود الفعل من الحلفاء. واستدعت باريس السفير التركي على خلفية رد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، على تصريح ماكرون، حيث دعا ماكرون لطلب العلاج من "حالة الموت السريري" التي يعاني منه، على حد تعبيره.

في الصورة: قمة قادة “الناتو” الآن بالعاصمة البريطانية لندن (رويترز)

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب

المزيد..