news
عربي وعالمي

دياب يعلن استقالة حكومته: منظومة الفساد أكبر من الدولة

أعلن رئيس الحكومة اللبنانية حسان دياب، مساء اليوم الاثنين، استقالة حكومته، وذلك على خلفية تداعيات الانفجار المدمر الذي تعرضت له العاصمة بيروت والتدهور الحاد في الأوضاع الاقتصادية والمعيشية والمالية التي تشهدها البلاد.

وقال دياب في كلمة توجه فيها إلى الشعب اللبناني، أنّ "الكارثة التي ضربت اللبنانيين حدثت نتيجة الفساد المزمن في الدولة والإدارة".
وأكد دياب في حديثه أن "منظومة الفساد أكبر من الدولة وهي تكبلها"، لافتًا إلى أن هناك خطر من كوارث أخرى بحماية الطبقة المتحكمة بمصير البلد".

وأضاف دياب "البعض لا يهمّه سوى تسجيل الانتصارات السياسية والخطابات الشعبوية، كان يفترض أن يخجلوا من أنفسهم لأن فسادهم أنتج الكارثة، هم المأساة الحقيقية للشعب اللبناني ولم يقرأوا ثورة اللبنانيين التي كانت ضدهم".

وتابع دياب "لقد حاولوا رمي موبقاتهم على الحكومة وتحميلها مسؤولية الانهيار والدين العام، كل ما يهمنا هو إنقاذ البلد وتحملنا الكثير من أجل ذلك لكن الأبواق المسعورة لم تتوقف".

وتأتي هذه الاستقالة بعد أقل من ثمانية أشهر من توقيع مرسوم تشكيل الحكومة الذي وقعاه رئيس الجمهورية ميشال عون وحسان دياب رئيس الحكومة المستقيل في 21 كانون الثاني من العام الجاري.

وبدوره أعرب رئيس الجمهورية ميشال عون، عن شكره لحسان دياب ووزيرات ووزراء حكومته بعد تقديمه الاستقالة،  وطلب منهم الاستمرار في تصريف الأعمال ريثما تتشكل الحكومة الجديدة.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب