news
عربي وعالمي

فيروس كورونا يقتل 41 شخصًا في الصين: اليابان وفرنسا وماليزيا تسجل حالات اصابة

أكدت لجنة الصحة الوطنية الصينية، اليوم السبت، ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا إلى 1287 شخصا، بينما ارتفع عدد الوفيات الناجمة عن الفيروس إلى 41.

 

وفي وقت سابق، اليوم السبت، قالت إدارة الصحة في مقاطعة هوبي الصينية في إنه تم الإبلاغ عن 180 حالة جديدة حتى نهاية يوم الجمعة، وبذلك بلغ العدد الإجمالي للمرضى المؤكدين في المقاطعة 752 حالة، بحسب وكالة "رويترز".

 

وأعلنت الصين عزل ما يزيد على 10 مدن، لمنع تفشي الفيروس الذي أودى بحياة 26 مواطنا، وأصاب المئات، بينهم حالات في الولايات المتحدة وعدد من بلدان جنوب شرق آسيا وأستراليا.

 

وقالت منظمة الصحة العالمية، اليوم الجمعة، إنه من المرجح استمرار ارتفاع عدد حالات الإصابة بالسلالة الجديدة من فيروس كورونا في الصين، مضيفة أنه من السابق لأوانه تقييم مدى خطورة الوضع.



كما وتأكدت السلطات الفرنسية، اليوم السبت، ثالث حالة إصابة بفيروس كورونا الجديد، وسط مخاوف متزايدة من انتشار المرض الشبيه بالالتهاب الرئوي في جميع أنحاء الصين وأجزاء أخرى من العالم.

 

وقالت السلطات إن الأشخاص الثلاثة المصابين بالفيروس سافروا إلى الصين، اثنان منهم ينتمون إلى نفس العائلة، وكانت هذه الإصابات هي الحالات الأولى المسجلة في أوروبا، بحسب وكالة "فرانس برس".

وأعلنت ماليزيا، اليوم السبت، تسجيل ثلاث حالات إصابة مؤكدة بفيروس كورونا، وسط تفشي المرض الشبيه بالالتهاب الرئوي في جميع أنحاء الصين وأجزاء أخرى من العالم.

وقال وزير الصحة الماليزي، ذوالكفلي أحمد إن الأشخاص الثلاثة المصابين كانوا على صلة بالمصاب البالغ من العمر 66 عاما والذي أكدت الصحة السنغافورية إصابته بالفيروس.


أكدت وزارة الصحة اليابانية، اليوم السبت، الإصابة الثالثة بفيروس كورونا الصيني. وذكرت الوزارة أن الحالة الثالثة هي لامرأة في الثلاثينيات من عمرها تعيش في ووهان، المدينة الصينية التي تعتبر مركز تفشي المرض.

وقالت الوزارة إنها وصلت إلى اليابان في 18 يناير.
 

ووصفت منظمة الصحة العالمية فيروسات كورونا أو الفيروسات التاجية بأنها "مجموعة كبيرة من الفيروسات التي تسبب مرضا يتراوح من نزلات البرد الشائعة إلى أمراض أكثر حدة".

 

تشمل الأعراض الشائعة للعدوى أعراض الجهاز التنفسي والحمى والسعال وضيق التنفس. وفي الحالات الأكثر شدة، يمكن أن تسبب العدوى الالتهاب الرئوي والمتلازمة التنفسية الحادة والفشل الكلوي وحتى الموت.

 

تنتقل الفيروسات التاجية بين الحيوانات والأشخاص، وهناك العديد من الفيروسات التاجية المعروفة التي تنتشر حاليا بين الحيوانات، والتي لم تصب البشر بعد.

 

وعقدت منظمة الصحة العالمية اجتماعا يوم الأربعاء الماضي بعد إعلان صادر عن هيئة الصحة الوطنية الصينية بأن الفيروس الجديد الذي تم تحديده لأول مرة هناك، يمكن أن ينتقل من شخص لآخر، لتحديد ما إذا كان ينبغي إعلان حالة طوارئ صحية عالمية.

 

 

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب