news-details

مصرع المحامية أبرو تيمتيك داخل معتقلات النظام التركي

أعلنت نقابة المحاميين الأتراك، أمس الخميس، وفاة المحامية أبرو تيمتيك، بعد إضرابها عن الطعام لمدة 283 يومًا داخل معتقلات النظام التركي.
وقالت النقابة في بيان نشرته عبر موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”: “استشهدت رفيقتنا المحامية أبرو تيمتيك بعد إضراب عن الطعام دام 283 يوما للمطالبة بحقها في محاكمة عادلة، ندعو كل زملائنا والشعب كله للتجمع أمام مشفى سعدي قونوق في باقركوي”.

وتوفيت المحامية أبرو تيمتيك، داخل مستشفى في إسطنبول، بعدما أضربت عن الطعام منذ 238 يوما، إثر إدانتها العام الماضي بمزاعم الانتماء إلى “منظمة إرهابية”.

وقالت منظمات دولية لحقوق المحامين إن تيمتك، المحكوم عليها بالسجن أكثر من 13 عاما، وزميلها أيتاج أونسال دخلا في إضراب عن الطعام في أبريل “لدعم مطلبهما بمحاكمات عادلة وتطبيق العدالة في تركيا”.

ولاقى الحكم انتقادات واسعة بسبب عدم وجود أدلة مادية في ملف القضية وعدم سماح المحكمة للمحامين بدخول قاعة المحاكمة.
على إثر القرار دخلت “أبرو تيمتيك” وزميلها المحامي “ايتاتش اونسال” المحكوم معها في نفس القضية في إضراب مفتوح عن الطعام رافعين شعار “صيام حتى الموت” للمطالبة بمحاكمة عادلة.
وأصدرت هيئة الطب العدلي تقريرًا يؤكد وجوب خروجهما من السجن بسبب تدهور الحالة الصحية.
وأطلقت الدعوات للضغط على الحكومة لتفرج عنهما بسبب تدهور حالتهما الصحية، لكنها قوبلت بالرفض من قبل النظام التركي وأذرعه القضائية.
وفي 30 تموز الماضي نقلت المحامية أبرو تيمتيك إلى مشفى "سعدي قونوق" في باقر كوي حتى توفيت اليوم لتكون شاهدًا جديدًا على قمع نظام العدالة والتنمية الحكام في تركيا تحت قيادة رجب أردوغان.

المصدر: الأوبزرفر العربي

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب