news-details

"واتساب" تتراجع عن التحديث المثير للجدل

قررت "واتساب" تعليق تحديث سياساتها بشأن حفظ بيانات المستخدمين، والذي أثار جدلا واسعا ودفع العديد من المستخدمين للتخلي عن التطبيق.
وأكدت "واتساب" اليوم الجمعة، أن المستخدمين لن يتعرضوا لحجب أو حذف حساباتهم على التطبيق بحلول 8 شباط، وسيكون بوسع المستخدمين التعرف على السياسات الجديدة حتى 15 أيار المقبل.
وقالت "واتساب" إن التحديث الأخير لا يوسع من قدرتها على تقديم البيانات لـ “فيسبوك" التي تمتلك التطبيق، مضيفة أنها لن تقدم المعلومات حول مكان وجود المستخدم أو اتصالاته لـ “فيسبوك".
وأضافت أن التحديث يتضمن "معلومات شفافة" حول كيفية جمع واستخدام التطبيق للبيانات الشخصية للمستخدمين.
وأثارت خطط "واتساب" لتحديث سياساتها في مجال الخصوصية قلقا لدى العديد من المستخدمين، حيث أشار التحديث إلى أن تطبيق "واتساب" سيتقاسم المعلومات مع منتجات أخرى لشركة "فيسبوك" بهدف "تحسين عمل الخدمات" التي تقدمها الشركة.
وتم إبلاغ المستخدمين بضرورة قبول السياسات الجديدة أو إزالة التطبيق بحلول 8 شباط، وذلك باستثناء المستخدمين في الاتحاد الأوروبي وبريطانيا كما نقلت وكالة "رويترز".

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب