news-details

منظمة الصحة العالمية توصي بعدم استخدام "ريمديسفير" في علاج مرضى كورونا

أوصت لجنة تابعة لمنظمة الصحة العالمية، الجمعة، بعدم استخدام عقار ريمديسيفير، الذي تنتجه شركة "غيلياد ساينسز" في علاج مرضى كورونا بالمستشفيات بغض النظر عن درجة مرضهم، إذ لا يوجد دليل على أنه يحسن من فرص البقاء على قيد الحياة أو يقلل الحاجة إلى أجهزة التنفس الصناعي.

وذلك العقار المضاد للفيروسات هو حاليا أحد دواءين فقط مصرح باستخدامهما لعلاج مرضى كورونا عبر العالم، لكن تجربة كبيرة قادتها منظمة الصحة العالمية الشهر الماضي، وتعرف بتجربة التضامن، أظهرت أنه ليس له تأثير يذكر أو أي تأثير على الإطلاق على معدلات الوفاة في غضون 28 يومًا من إيجابية الفحوص أو على فترة البقاء في المستشفى.

وقالت "غيلياد ساينسز"في بيان، في إشارة إلى اسم العلامة التجارية للدواء، إنّه تم الاعتراف بفيكلوري كمعيار لرعاية المرضى المقيمين في المستشفيات بفيروس كوفيد-19 في إرشادات العديد من المنظمات الوطنية الموثوقة.

بينما قالت لجنة مجموعة تطوير المبادئ التوجيهية التابعة لمنظمة الصحة العالمية إن توصيتها استندت إلى مراجعة الأدلة التي تضمنت بيانات من 4 تجارب عشوائية دولية شملت أكثر من 7 آلاف مريض دخلوا المستشفيات مصابين بكورونا.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب