news-details

طعنة في ظهر المشتركة وشعبنا: الإسلاميّة تمتنع عن التصويت على حل الكنيست

امتنعت الحركة الإسلامية وقائمتها في الكنيست، القائمة العربيّة الموحّدة برئاسة النائب منصور عبّاس عن التصويت على حل الكنيست والتوجّه إلى انتخابات نيابية جديدة دعمًا لسياسيات نتنياهو العنصرية والاستيطانيّة المتطرفة.

وخالفت بذلك الحركة الاسلاميّة قرار القائمة المشتركة التي أصدرت اليوم الأربعاء معلنة موقفها الداعم لحل الكنسيت، وقالت فيه "الكتلة عقدت اجتماعا مطولا لمناقشة التصويت على قانون حل الكنيست الذي ستصوت عليه الكنيست بالقراءة التمهيدية . واستعرضت الكتلة كافة أوجه التصويت وتوقفت عند سياسة حكومة نتنياهو الكارثية في المجالات السياسة والاقتصادية والصحية والاجتماعية وغيرها."

وأكدت الكتلة انه "وبعد الاستماع الى طرح كافة النواب عبر نقاش مستفيض قررت القائمة المشتركة بغالبية أعضائها التصويت الى جانب حل الكنيست."

وكشفت مصادر مطلعة أن النائب عن الحركة الإسلاميّة سعيد الخرومي غادر الكنيست غاضبًا بسبب قرار منصور عباس الامتناع التصويت لحل الكنيست. وأكد راديو الناس أن الخرومي أراد التصويت مع حل الكنيست من باب الالتزام بقرار الأغلبيّة في المشتركة، الأمر الذي أثار خلافًا مع منصور عباس.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب