news-details
الجماهير العربية

يوم دراسي مكثف والتحضير للمرحلة الحاسمة وسط اهتمام اعلامي واسع بحملة "هاي المرة مصوتين"

التأمت طواقم ائتلاف 17/9 الميدانية والادارية يوم الأحد ضمن يوم دراسي مكثف عقد في فندق كراون بلازا في مدينة حيفا وذلك  للبحث في سبل وامكانيات تعزيز وتيرة العمل في الأسبوع الأخير قبل يوم الانتخابات. 

وشارك في اليوم الدراسي نخبة من المركزين والمتطوعين اضافة الى مجموعات الطواقم الميدانية في البلدان العربية. ويأتي اليوم الدراسي  لهدف رفع وتيرة العمل والبحث في قيّم اضافية تستغل لتحصيل الفارق بين نجاح الحملة وامتيازها على كل الأصعدة إضافة إلى طرح وتبادل افكار ووسائل لتجنيد أكبر عدد ممكن من المصوتين ورفع نسبة التصويت في المجتمع العربي. 

يذكر ان تحالف 17/9, يقود حملة مكثفة على عدة جبهات وبعدة طرق منها وسائل التواصل الاجتماعي والشبكات الرقمية, اضافة الى وسائل الاعلام والكوادر الميدانية, ويذكر ايضاً ان مضامين الحملة على الشبكات الرقمية قد عبرت المليون ونصف المشاهدات في غضون فترة زمنية قصيرة كما وهناك تفاعل والتفاف جماهيري حول فكرة الحملة والتي تحظى بدورها باهتمام وتغطية اعلامية من شتى القطاعات في البلاد.

تغطية اعلامية واسعة واهتمام متزايد بحملة "هاي المرة مصوتين" 

قرعت وسائل الإعلام من شتى القطاعات الاسرائيلية مكاتب حملة "هاي المرة مصوتين" وذلك على اثر النجاح الباهر الذي تشهده الحملة منذ بداية فعاليتها أي مطلع آب الماضي. على خلفية الاهتمام الذي تحظى به الحملة على شبكات التواصل الاجتماعي والاقبال والتفاعلي الكبيرين مع مضامينها، والذي أدى الى ازدياد في أعداد النشطاء والمتطوعين في الميدان، خلال أسابيع قليلة من العمل، الأمر الذي أثار اهتمام وسائل إعلام عبرية منها من ناقشت وغطت فعاليات الحملة ضمن برامجها المختلفة. 

ويفيد تقرير أصدره تحالف 17/9 بأن عدد زوار صفحة الفيسبوك "هاي المرة مصوتين" قد تخطى  الـ 1.3 مليون زائر منذ انطلاقها، وشاهد فيديو الحملة والذي عرض كوكبة من المتطوعين الذين يحثون على التصويت، نحو مليون مشاهد. 

وأشار التقرير الى أن أكثر من 450 ألف مشترك تفاعل مع مضامين الحملة المطروحة  بشكل يومي، وقد تخطى عدد المتابعين لصفحة الائتلاف على الفيسبوك 5 آلاف مشترك. 

سويد: "نجري حسب المخطط، والوضع بشكل عام أفضل مما كان في الانتخابات الاخيرة"

وفي حديثه لبرنامج "الاسبوع" الذي يبث على قناة "ريشت"،  قال مدير الحملة السيد سامر سويد: "نقوم بعدة أعمال على عدة جبهات وبعدة طرق، نجري حسب المخطط، والوضع بشكل عام أفضل مما كان في الانتخابات الاخيرة"، مشيراً الى تقدم الحملة والاقتراب من تحقيق الاهداف.

وحول المصاعب التي تواجه المواطن العربي في طريقه صندوق الاقتراع أضاف سويد: "المواطن العربي يريد أن يؤثر على السياسات في هذه البلاد، ولكن آخر 20 عام ونتيجة لعدة أسباب منها سياسة موجهة، بات لا يثق بقدرته على التأثير ولذلك يعتبر هذا اصعب لغز يجب تفكيكه من أجل اخراج الناس للتصويت" .

وبناءً على توقعات الائتلاف،  سيجمع كادر النشطاء والمتطوعين نحو 100 ألف توقيع حتى بلوغ يوم الانتخابات من ضمنهن العريضة التي تلقى ترحيباً من قبل المجتمع العربي الملتزم بقضيته الوطنية ومهتم بالمشاركة السياسية والتأثير على المستوى السياسي في البلاد أكثر من أي وقت مضى.  

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب