news-details

استشهاد أربعة فلسطينيين بنيران جيش الاحتلال عند حدود غزة

استشهد أربعة شبان فلسطينيين فجر اليوم السبت بنيران جيش الاحتلال الاسرائيلي عند حدود قطاع غزة، قرب بلدة دير البلح شمال القطاع.

حيث زعم جيش الاحتلال الاسرائيلي اليوم السبت أنه أحبط عملية حاول تنفيذها شبان فلسطينيون، زاعمًا أن جميعهم كانوا مسلحين وتحركوا بشكل منظم بهدف تنفيذ عملية ببنداثق كلاشنيكوف وعبوات أنبوبية وقنابل يديوية. 

وقالت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) يوم السبت إن استمرار جرائم الاحتلال الإسرائيلي وحصاره قطاع غزة سيدفع الشباب الغاضب إلى ردات فعل فردية رفضًا لذلك.

وجاء بيان المتحدث باسم الحركة عبد اللطيف القانون تعقيبًا على حديث جيش الاحتلال عن قتله أربعة شبان فلسطينيين مُسلحين قرب السياج الأمني شرقي المحافظة الوسطي بالقطاع فجر اليوم بعد اشتباك مُسلّح.

وذكر القانوع في تصريح أن "الاحتلال ارتكب جريمة جديدة بحق مجموعة من الشبان الغاضبين بسبب جرائمه المستمرة وإرهابه المنظم وحصاره المتواصل لقطاع غزة".

وحذّر المتحدث باسم حماس من أن "استمرار جرائم الاحتلال الصهيوني وسلوكه العدواني وحصاره الظالم لغزة سيدفع الشباب الغاضب والثائر للقيام بردات فعل فردية ردًا على ذلك".

وأشار المتحدث العسكري الاسرائيلي، إلى أن أحد المسلحين تمكّن من اجتياز السياج الأمني، وإلقاء قنبلة باتجاه الجنود.

 

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب