news-details
رياضة

الأرجنتينيون يرحبون بمارادونا في مهمته الجديدة

رحب نحو 25 ألف من محبي كرة القدم في الأرجنتين يوم الأحد بعودة دييجو مارادونا إلى بلاده كمدرب لفريق خيمناسيا المتعثر.

وأبلغ المهاجم الفائز بكأس العالم 1986 والبالغ عمره 58 عاما الجماهير في الملعب بمدينة لا بلاتا خارج بوينس أيرس في أول يوم مع فريقه الجديد "سنتطلع للأمام سويا".

وتولى مارادونا، أحد أفضل اللاعبين على مر العصور، مسؤولية إعادة إحياء آمال خيمناسيا الذي تأسس في 1887 ونال لقبا واحدا في 1993 عندما حصد كأس الاحتفال بمرور 100 عام على تأسيس الاتحاد الأرجنتيني. وينافس خيمناسيا في دوري الدرجة الأولى.

وقال النادي إنه باع 500 قميص برقم عشرة وهو رقم مارادونا السابق في ساعات قليلة.

ومنذ بدء المفاوضات بين خيمناسيا ومارادونا طلب الآلاف الحصول على عضوية النادي من أجل ضمان حضور المباريات.

وكانت آخر محطات مارادونا التدريبية في المكسيك عندما قاد دورادوس سينالوا المنافس في الدرجة الثانية إلى محاولتين متتاليتين فاشلتين في ملحق الترقي.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب