news-details

انهاء اضراب الممرضات بعد التوصل إلى اتفاق يستجيب للمطالب مع وزارتي الصحة والمالية

اعلن مساء اليوم أن إضراب الممرضات والممرضين الذي بدأ اليوم الاثنين على وشك الانتهاء.وذلك في أعقاب اجتماع عقد الليلة بين وزير المالية إسرائيل كاتس ورئيسة نقابة الممرضات إيلانا كوهين ،حيث تم الاتفاق على مخطط لإنهاء الإضراب.

ووفق الاتفاق فانه في غضون ثلاثة أيام، سيتم تشكيل فريق مشترك لتقديم التوصيات والاستنتاجات في غضون شهر (حتى 25 آب) واتخاذ قرار  بشأن نطاق الوظائف الثابتة الإضافية المطلوبة وطريقة وتاريخ التنفيذ.

وأعلن وزير المالية كاتس ووزير الصحة يولي إدلشتاين مساء اليوم الاثنين أنهما اتفقا على تعزيز المنظومة الصحية بـ2000 ممرض وممرضة وبـ400 طبيب، لا يعملون حاليا، في النظام الصحي. وذلك على خلفية إضراب الممرضات والممرضين الذي بدأ صباح اليوم.

ووفق إعلان وزير الصحة ووزير المالية فإن 1600 ممرض وممرضة سيعززون المستشفيات و 400  سينضمون إلى صناديق المرضى. وسيتم تعزيز الأطباء في مرحلتين - الأولى من 250 طبيبًا، وستكون فورية. كما تم الاتفاق على إضافة 700 عامل إداري وفي الوظائف الطبية لأقسام كورونا بشكل خاص، بالإضافة إلى انفاق مليارات الشواقل لعلاج كورونا.

وشرعت نقابة الممرضات والممرضين صباح اليوم الاثنين، بإضراب مفتوح عن العمل، بعد فشل المفاوضات مع وزارتي الصحة والمالية، بطلب تخفيف ضغط العمل عن الطواقم التمريضية، من خلال زيادة الملاكات، وهذا بعد مرور حوالي ثلاثة أسابيع من انذار النقابة للحكومة بنزاع عمل.

وتطالب الممرضات والممرضين بتحسين ظروف العمل ومعايير نظام الرعاية الصحية. حتى قبل بدء أزمة الكورونا، وقد عملت الممرضات في ظروف سيئة، وفاقم انتشار الفيروس في إسرائيل حالتهم بشكل كبير في ظل فرض الحجر الصحي على نسبة كبيرة جراء العدوى، مع نقص القوى العاملة وازدياد العبء الكبير على الطاقم الطّبي الّذي لن يستطيع تقديم الخدمات الطبية بالشكل اللائق وسط هذا الضغط والتجاهل الممنهج.


 

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب