news-details

بسبب خطأ في توثيق المعطيات تم إبلاغ معافين عن اصابتهم بكورونا

أبلغ العشرات من المواطنين بعد اجراء الفحص المخصص الكاشف عن فيروس كورونا قبل ليلتين عن اصابتهم بالفيروس رغم أنهم غير مصابين فعليا. 

وتبين فيما بعد أن المختبر الطبي في مستشفى ولفسون قد أرسل نتائج غير صحيحة بسبب خلل في بث المعطيات استمر لساعتين، بعث على اثرها لـ40 شخصًا أنهم مصابون.

وأشار أحد العاملين أنهم لا يعرفون تمامًا سبب حدوث هذا الخطأ، بحيث من المحتمل أنه تم توثيق المعطيات المطبعي بشكل خاطئ، مدعيًا انه بمجرد إحالة النتائج يدويا الى الحاسوب يمكن أن يحدث عطلًا معينا.

وأضاف: يتم نقل المعطيات من المختبر الى وزارة الصحة ومنها إلى صندوق المرضى الخاص، وبكل مرحلة من هذه المحطات يمكن أن يكون هناك خطأ.

وصرح مسؤول في جهاز الصحة: الحديث يدور عن خطأ طفيف لا يكاد يذكر، تم تداركه سريعًا واخطار المرضى بأنهم غير مصابين.

ويذكر أن وزارة الصحة قد أعلنت صباح اليوم الثلاثاء أن عدد ضحايا فيروس كورونا وصل إلى 59 حالة، فيما بلغ عدد الإصابات 9006 إصابة.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب