news-details

توقعات ببدء جامعة تل-أبيب إجراء فحوصات الكشف عن كورونا 

تتوقع جامعة تل أبيب الحصول على موافقة وزارة الصحة لتقديم الدعم وإجراء فحوصات مخبرية لفيروس كورونا من قبل المختبرات التابعة للجامعة. 

ويقدر المختصون أن المختبرات سوف توفر ما يقارب 2000 اختبار يوميًا.

وتأتي هذه الموافقة بعد ما يقارب الأربعة أسابيع من تقديم جامعة تل أبيب لطلب المساهمة وتشغيل المختبرات للفحوصات بالتعاون مع مستشفى "ايخيلوف". 

وأفادت وسائل الإعلام عن تواجد اتفاق رسمي بين جامعة تل أبيب ومستشفى "ايخيلوف" بانتظار موافقة وزارة الصحة، ويأمل الطرفان بدء تشغيل المختبرات بسرعة بهدف زيادة فحوصات الكشف عن كورونا.

وفي سياق متصل انضم معهد وايزمان للعلوم لمساعدة الهيئات الطبية في إجراء الفحوصات المخبرية بالرغم من معارضة بعض الأشخاص في وزارة الصحة على إجراء الفحوصات داخل المؤسسات التعليمية. 

وأعلنت وزارة الصحة أن المعهد سوف يقدم 1000 اختبار يوميا.

وتأتي هذه التقارير بعد يوم من تبادل الاتهامات في الجهاز الصحّي والحكومة حول هبوط عدد الفحوصات لاكتشاف فيروس الكورونا بأكثر من 50% خلال الأسبوع الأخير على الرغم من التعهدات المستمرة بتجاوز العشرة الاف فحص يوميا.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب