news-details

جمعية حقوق المواطن تستنكر نهج الشرطة في فضّ المظاهرات

توجهت جمعية حقوق المواطن، اليوم الإثنين، إلى النائب العام أفيخاي ماندلبليت، وطلبت منه أن يأمر الشرطة بالتوقف عن استخدام طريقة الـ “Kettling" في فض المظاهرات، هذا التكتيك قد استخدمته الشرطة في المظاهرات الأخيرة في تل أبيب، حيث قامت الشرطة بإحاطة المتظاهرين من جميع الاتجاهات والسماح لهم بالمغادرة ببطء شديد من خلال مخرج واحد، وأحيانًا بعد ساعات، ويتم أثناء ذلك تسجيل بياناتهم.
وجاء في طلب الجمعية الذي وقع عليه المحاميان آن سوتشيو وطل حسين انّ "سجن الناس يتم بشكل عشوائي وجماعي، ويشمل المتظاهرين الذين يعيشون على بعد ألف متر وأيضًا المارة، بمن فيهم كبار السن والأطفال، تنتج هذه الممارسة كثافة لا تسمح بمراعاة قواعد المسافة الاجتماعية وتعرض صحة الأشخاص المسجونين للخطر".
"بينما تتمتع الشرطة بصلاحية تفريق المظاهرات في ظروف معينة، فإن ممارسة الاعتقال الجماعي لمئات الأشخاص في مساحات مقيدة بشكل غير دستوري، وانتهاك الحق في التظاهر وحرية التنقل والصحة والكرامة، ويبدو أن الهدف الأساسي للنظام هو قمع المظاهرات والمتظاهرين".

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب