news-details

رئيس الموساد: التطبيع مع السعودية بات قريبًا ويتعلق توقيته بنتائج الانتخابات الامريكية

صرح يوسي كوهين، رئيس جهاز الموساد لصحيفة "جيروزلم بوست" اليوم الأحد، إن الإعلان عن التطبيع بين إسرائيل والسعودية بات قريباً.

ونقلت عنه الصحيفة في نقاش مغلق، أن مسار التطبيع بين السعودية واسرائيل يتوقف على نتائج الانتخابات الأميركية وهوية المرشح الفائز.

وقال كوهين أن السعوديين سينتظرون حتى إجراء الانتخابات الأميركية، مرجحاً أن يعلنوا عن التطبيع مع إسرائيل ويقدمونه "هدية" للمرشح الفائز في هذه الانتخابات، في إشارة غير مباشرة إلى الرئيس الأميركي الحالي، دونالد ترامب، الساعي لتجديد ولايته الرئاسية. وقالت الصحيفة بالإشارة ان اقوال كوهين أن إقدام السعودية على التطبيع مع إسرائيل يتوقف بشكل أساسي على هوية المرشح الفائز، بحيث أنه في حال فاز ترامب فإنه من المرجح أن تعلن الرياض عن التطبيع فور الإعلان عن فوزه.

ولفتت الصحيفة إلى أنه يفهم من كلام كوهين أنه في حال فاز المرشح الديمقراطي جون بايدن بالانتخابات الأميركية، فإن هذا لا يعني أن السعوديين غير معنيين بالتطبيع مع إسرائيل، لكن توقيت الإعلان عن هذه الخطوة سيكون عندها غير واضح. لكنهم غير معنيين بتقديم "هدية" التطبيع لبايدن قبل توضح سياسته تجاه الشرق الاوسط وتجاه القيادة السعودية بالتحديد.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب