news-details

طالب من مركز البلاد اخفى مسدس والده في مدرسته

طالب في مركز البلاد أخذ مسدس والده إلى المدرسة وأخفاه في ساحتها

تلقت الشرطة بلاغاً عن طالب يبلغ من العمر 15 عاماً من سكان منطقة المركز، قام صباح أمس الأربعاء، بحمل مسدس والده المرخص إلى المدرسة.

وبحسب الشبهة، جاء الفتى ومعه المسدس في حقيبته إلى المدرسة في مركز البلاد، حيث يدرس وأظهره لأصدقائه. وقام بإخفاء السلاح في ساحة المدرسة، خوفًا من اكتشاف المسدس من قبل طاقم التعليم. طالب آخر من نفس العمر لاحظ الأمر، وأخذ المسدس من مخبئه وعاد به إلى بيته.

بعد أن علم طاقم المدرسة بالحادثة غير العادية، أشركت الإدارة على الفور شرطة المنطقة - حيث فتحوا تحقيقًا للتأكد من ظروف الحادث. وتمكن محققو الشرطة من تحديد موقع المسدس في منزل الطالب واتضح أنه كان بدون مخزن رصاص، لكن هذا لا يقلل من خطورة الحادث.
 

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب