news-details

مواجهات مع الشرطة قرب منزل نتنياهو والآلاف في تظاهرة المستقلين في تل ابيب

انطلقت مساء اليوم السبت تظاهرتان غاضبتان مناهضتان لنتنياهو وحكومته على ضوء سياستها الأخيرة في إدارة أزمة كورونا واستفحال الأزمة الاقتصادية في البلاد، بالإضافة الى تصاعد الاحتجاجات ضد نتنياهو المتورط بقضايا فساد.


وانطلقت التظاهرة الاحتجاجيّة في القدس بعد أسبوع من التظاهرات العنيفة التي قمعتها الشرطة بالغاز المسيل للدموع وخراطيم المياه واعتقال عشرات الناشطين المطالبين باستقالة نتنياهو المتورط بقضايا فساد. واستطاع المتظاهرون بداية التظاهرة تجاوز الحواجز التي وضعتها الشرطة واغلاق الشوارع المركزية القريبة.


وشارك الالاف من المستقلين في التظاهرة مساء اليوم في مدينة تل ابيب احتجاجا على أوضاعهم الاقتصادية السيّئة، وحشدت الشرطة المئات من عناصرها في منطقة التظاهرة وسط تهديداتها المباشرة للمتظاهرين في القدس وتل ابيب.


وتتجه الأنظار الأسبوع القادم نحو التقييدات الجديدة التي تقرها الحكومة على حركة الجماهير في ظل ارتفاع مستوى الإصابات بالفيروس وسط تضارب المواقف حول تأثير هذه التقييدات على حق التظاهرة والاحتجاج. اذ سارع وزير القضاء افي نيسنكورن عن كحول لفان بالتصريح ان هذه التقييدات لن تؤثر على الحق بالاحتجاج قائلًا "حتى لو عدنا للإغلاق- لن تقوم الحكومة بفرض تقييدات على حق الاحتجاج".

 

تصوير: أورن زيف.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب