news-details

وزارة الصحة: يمنع تسويق الأسماك التي تم اصطيادها في الأبيض المتوسط حتى اشعار آخر

قررت وزارة الصحة، اليوم الأربعاء، عدم تسويق الأسماك والحيوانات البحرية التي يتم اصطيادها في البحر المتوسط من هذه اللحظة حتى إشعار آخر، نظرا للتلوث البيئي في البحر الأبيض المتوسط والذي ينعكس على كمية القطران المنتشرة في شواطئ البحر الأبيض المتوسط في الأيام الأخيرة.
على الرغم من عدم وجود نتائج حتى الآن تشير إلى الخطر الذي يمثله استهلاك الأسماك في هذه الفترة، إلا أنه يتم إرسال عينات من الأسماك إلى المعامل التابعة لوزارة الزراعة لفحص وجود مخلفات ملوثة مختلفة، ومن المتوقع ظهور نتائج الاختبارات في الأيام القادمة.
وأصدرت الفرق المهنية في وزارتي الصحة والزراعة اليوم خطابًا إلى مجتمع الصيد ومسوقي الأسماك في البحر الأبيض المتوسط بخصوص حظر التسويق حتى إشعار آخر. 
ويتم مراقبة الأسماك الصالحة للأكل من قبل وزارة الزراعة ووزارة الصحة. وكجزء من تقسيم الصلاحيات، فإن وزارة الزراعة هي المسؤولة عن الإشراف على الصيد المحلي، ووزارة الصحة هي المسؤولة عن الإشراف على تسويق الأسماك.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب