الفعل.. ورَد الفعل

ما نَسمعه  ونراه يحدث في عالم اليوم من فوضى وخراب وقتل وهمجية، مسؤولة عنه الامبريالية العالمية  وأبشع  صورها  الأمريكية  والصهيونية  العالمية   العنصرية بامتياز، ومعهم 

ميرتس وتغريدات داخل السرب

ميرتس الحزب "اليساري"، بات يتغنّى بعدد العرب من بين منتسبيه، وعن حقيقة اختراقه للمجتمع العربي، الذي وفقًا لادّعائه سيكثّف دعمه للحزب في الانتخابات القادمة، وهذا يعود لمضاعفة عدد المرشّح

أنا لست صفرًا على اليسار

أنا لست صفرًا على اليسار.. أنا رقم صحيح.. أميز بين الغث والسمين.. أميز بين الجيد والقبيح.. لي وزن ثقيل.. لست ريشة في مهب الريح.. لي قيم لا تلين وموقف لا يميل.  أدرك بأن الدعوات لمقاطعة الانتخابات ك

الأمّ والمرأة رمز وشعار

لا يختلف عاقلان على أنّ الأمّ أكبر وأهمّ مدرسة في حياة البشريّة على مرّ العصور وهي حاصلة على أعلى الشهادات وأهمِّها بتفوق. تدعو المؤسسات الدوليّة لحقوق الإنسان الاعتراف بحقوق المرأة، تعزيز

القضاء على ثقافة الإرهاب قبل مكافحة ومواجهة أدواته المرتزقة

الاعتداء الوحشي الجبان على مؤمنين يؤدون صلاة الجمعة في مدينة "كرايست تشيرش" النيوزيلندية مدان، ومرفوض رفضًا قاطعًا، وهو عمل ارهابي غاشم وقذر وسافل الى أبعد الحدود ليس لأنه سفك دماء أبريا

جُرم العداء للآخر

لأن الإرهاب كوسيلة وخيار ضد الآخر، لا دين له ولا قومية ولا يمكن وقفه أو تقنينه أو جعله مقيدًا بحوزة هذا الدين أو ذاك، ولدى هذه القومية أو تلك، فهو عابر للحدود والديانات والقوميات، وفي كل الحالا

أسوأ الشرور في اسرائيل التأقلم مع العنصرية!!

من الشرور غير المنزلة، تأقلم الناس مع اي شيء ومع اية ظروف وهذا خطير كونه لا يحتوي على الرفض للظروف السيئة والحبلى بالكوارث، وأسوأ الشرور في دولة اسرائيل اكبر، اللامبالاة من الشعب اليهودي تجاه

عنصرية استعمارية فاقعة

بكل عنجهية التفوق، وعناد القوة يسير برنامج نتنياهو نحو الفرض والتوسع التدريجي بنزعة استعمارية غارقة بالعنصرية، وعدم احترام الآخر والمس بمكانته وقيمه ومصالحه وتراثه. هذا ما يفعله مع شعبنا ا

المقاطعة هي ضرب في البساطة

عملية التطرف في الشارع اليهودي تسير في وتيرة قوية، تشريعات عنصرية كثيرة (شُرعت) في الفترة الأخيرة، وهنا وجب علينا وعلى كل القوى المتنورة في الشعب اليهودي التصدي لهذه التشريعات، ولا نريد التوق

مقال تثقيفي: هجرة الحشرات

الحشرات كائنات حية لا فقرية، جسمها مكون من ثلاثة أجزاء وهي: (1) الرأس به زوج من العيون المركبة وثلاث عيون بسيطة وزوج من المجسات وفم. (2) الصدر يحمل زوجا من الأجنحة وثلاثة أزواج من الأرجل. (3) البطن ل

في تأمّل تجربة الكتابة: كم أشبهُ أستاذي عادل الأسطة؟

هل هذا صحيح أنني أشبه الأستاذ عادل الأسطة؟ اليوم أنظر لنفسي لأراني أشبهه كثيرا، وحكايتي مع الأستاذ عادل حكاية طويلة جدًا، ليس عمرها فقط ستّ سنوات، تلك التي قضيتها في الجامعة طالبا في المرحلة ا

المنتصرون دائمًا – موقف ساخر

منطق إنكار الواقع، ومنه المقاطعة الانتخابية، حقق لنا دائمًا انتصارات تاريخية على "اليهود اللَمَم" او "شذاذ الآفاق" كما تقول لغة الانتصارات. لهذا السبب نحن بخير ونتمتع بحق التصويت لل

تحية الى الأم الفلسطينية والعربية وكل الأمهات في عيدهن

  تحية الى الأم الفلسطينية والعربية وأمهات العالم في عيدهن تحية للأمهات المناضلات في العالم... والأمهات العربيات وأمهات الأسرى... والأمهات الأسيرات في سجون الاحتلال وإلى أجمل الأمهات... أم

جميلة أنتِ

جميلة أنت كزيتون الجليل كعيني القدس كتلال بلادي أعشقك كما تعشقيني فأنت الماء والهواء أنت همزة الوصل الوردة والقصيدة أنت أنفاسي وعطري المفضل وصوتك الآتي من بعيد شرابي

الحُبُّ انقَلَبْ

كُلَّمَا قَدَّمْتِ كَأسَ الخمر ِأَشْرَبْ لامَسَت كفُّكِ كَفّي وَتَكَهْرَبْ يَا عَرُوسَا قيَّدتنِي فِي هواها وَجْهُها البدر المُنير كُلَّ غَيْهَبْ لَألَأ الإِطْلالُ نَجْمًا في سَمَا