news-details

كفر قاسم تعود للقائمة الحمراء: 60 اصابة في حفل زفاف واحد

عادت بلدة كفر قاسم إلى القائمة الحمراء وذلك بعد تسجيل 75 اصابة نشطة في البلدة. وتشير التقديرات إلى أن حوالي 60 اصابة نتجت عن حفل زفاف واحد منذ حوالي أسبوع ونصف. وذلك بعد شهر ونصف من تحول البلدة إلى اللون الأخضر في جهد مشتركة من قبل السكان والبلدية.

ووفق  ما هو معروف الى الآن فقد حضرت مريضة كورونا حفل الزفاف مما أدى لانتشار العدوى. كما أصيب 15 طالبًا وطفلًاوسبعة معلمين في العرس. لذلك، تم إغلاق ثلاث فصول دراسية وأربع رياض أطفال في المدينة. واضطر تحول كفر قاسم إلى اللون الأحمر مرة أخرى مفوض كورونا الجديد، البروفيسور نحمان آش ، إلى زيارة البلدة والتحذير من فرض الإغلاق. وقال آش: "كان الوضع جيداً للغاية، لكن الآن ازداد سوءاً. نريد منع الإغلاق".

وتلقى مفوض كورونا الجديد مراجعات لحالة الاصابات في المدينة من رئيس البلدية عادل بدير وفريق طوارئ البلدية، ودعا أهالي كفر قاسم للتعاون. وأضاف "نريد بذل جهود لإخراج كفر قاسم من القائمة الحمراء. عليكم التعاون مع رئيس البلدية. هناك أيام قليلة لتقليل الاصابات والعودة إلى اللون الأخضر. ابذلوا الجهد حتى لا يكون هناك إغلاق". كما دعا آش إلى وقف حفلات الزفاف. وقال "إنها لن تؤدي إلا إلى زيادة أخرى في معدلات الإصابة بالمرض".

وقال رئيس بلدية كفر قاسم عادل بدير: "أمامنا أسبوع آخر. إذا بقي الوضع على ما هو عليه، مع وجود نسبة منخفضة من الفحوصات، فسيكون لدينا اغلاق شامل. نحتاج إلى التعاون، إذا أجرينا 250 فحص  في اليوم، سنخرج من خطر الاغلاق. أعلنا إجراءات صارمة وأدعو جميع السكان الالتزام بالقواعد  حتى نتمكن من العودة إلى روتين الحياة. حفلات الزفاف غير مسموح بها".

وبحسب معطيات وزارة الصحة، في كفر قاسم يوجد حالياً 75 اصابة نشطة. تم تشخيص 34 منها في الأسبوع الماضي، وتم إجراء ما مجموعه 505 فحوصات كورونا في كفر قاسم الأسبوع الماضي، وبلغت نسبة النتائج الإيجابية هناك نحو 6.7%. وعدد المرضى النشطين لكل 10000 شخص هو 31.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب