news
شؤون إسرائيلية

رئيس البيت اليهودي: يوجد بنود في "صفقة القرن" لا يمكن أن نقبل بها

أعلن رئيس حزب "البيت اليهودي" المتطرّف، الراب رافي بيرتس عصر اليوم الجمعة، بأن هنالك بنود في خطة ترامب لا يمكن الموافقة عليها، وذلك بعد أسبوع عاصف هاجم خلاله المستوطنون ترامب وخطته.

وردّ بيرتس، الوزير لشؤون القدس والتراث في حكومة نتنياهو-غانتس، على المستوطنين وقياداتهم أن "ترامب بالفعل صديق حقيقي لإسرائيل" وبأنه "متأكد حول نوايا ترامب الجيدة تجاه إسرائيل، حيث اثبت الأمر باعترافه بالجولان والقدس، ونقل السفارة الأمريكيّة إلى العاصمة" حسب تعبيره.

ووضع الوزير حسبما وصفته مصادر صحفيّة مطلعة، خطًا أحمر بقوله "لا يمكن أن نقبل بإقامة دولة فلسطينيّة. سأعارض كل طرح أو ذكر للاعتراف بدولة فلسطينيّة في اقتراحات القوانين القادمة" معتبرًا "انها فرصة يجب علينا استغلالها، لكن الويل لنا إذا قبلنا باتخاذ قرارات ستسبب لنا الضرر على المستوى البعيد، ضررًا لدولة إسرائيل ولمبادئنا" حسبما جاء في منشوره على  صفحته في موقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك.

وتأتي هذه الزوبعة الاسرائيليّة قبل أقل من شهر من الموعد الذي أعلن عنه نتنياهو لتنفيذ خطّة ضمّ مناطق في الضفة الغربيّة المحتلّة إلى ما يسمّى السيادة الإسرائيليّة.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب