news-details
شؤون إسرائيلية

نتنياهو يدرس تصعيد التقييدات والشرطة تشدد التنفيذ منذ الغد

أشارت التقارير الصحافية أن رئيس حكومة اليمين بنيامين  نتنياهو سيناقش هذا المساء تصعيد التقييدات للحد من تفشي فيروس الكورونا. ويأتي ذلك بعد أن أبدت الجهات المسؤولة قلقها  من عدم التزام المواطنين ببيوتهم وخروجهم إلى نزهات، في اهمال لتعليمات التي أصدرتها الحكومة.

وقد قرر نتنياهو حتى الآن أن مراكز المشتريات التي سمح لها أن تبقى مفتوحة ستبقى كذلك على أن يعاد تقييم هذا القرار بعد ثلاثة أيام مع الإشارة إلى أن عدم التزام أي من المراكز بتعليمات وزارة الصحة سوف يؤدي إلى اغلاقها من قبل الشرطة.

ونقل موقع "والا"  عن مسؤول في الشرطة أن تنفيذ قوانين الطوارئ من قبل الشرطة سوق يشتد منذ يوم الغد في المدن. حيث أن قوات أكبر من الشرطة ستتواجد في الشوارع لمنع التجمهر ومراقبة المتاجر المخالفة.

ووفق بيان الشرطة الصادر اليوم فان قوات الشرطة عملت على تفريق المتجمهرين في الشوارع وشاطئ البحر والحدائق العامة  وخاطبت الناس عبر مكبرات الصوت وطالبتهم بالعودة الى بيوتهم وابلغتهم انهم يخالفون القانون .

وقد أظهرت صور من المدن الكبرى في إسرائيل اليوم أن الكثير من المواطنين قرروا تجاهل تعليمات الحكومة وأنظمة الطوارئ والذهاب إلى الشواطئ والحدائق العامة والتنقل في الشوارع.

وقامت وزارة الصحة على اثر ذلك بالتحذير:" في حال لم يمتثل الجمهور للتعليمات ، لن يكون هناك أي مناص من فرض  تقييدات أشد وأكثر صرامة".






 

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب

المزيد..