news
عربي وعالمي

ترامب يثبت جهله التاريخي مرة أخرى: لا يعرف متى حدثت الحرب العالمية الثانية

تعرض الرئيس الأميركي دونالد ترامب للانتقادات والسخرية عندما وقع في خطأ تاريخي خلال مؤتمر عندما قال إن وباء الإنفلونزا الإسبانية التي تفشى في عام 1918 أدى إلى نهاية الحرب العالمية الثانية، التي بدأت أصلا في عام 1939.

ومرة أخرى يتحدث الرئيس ترامب عن الإنفلونزا الإسبانية للمقارنة مع فيروس كورونا ولكنه هذه المرة ربطها بالحرب العالمية الثانية التي بدأت بعد عقدين على حدوث الإنفلونزا الإسبانية.

وبحسب صحيفة "مترو" الإنجليزية، تعرض الرئيس الأمريكي للسخرية عبر مواقع التواصل الاجتماعي بسبب هذا الخطأ التاريخي.

وقالت الصحيفة إن الرئيس ترامب قد أزعج بعض المؤرخين، بهذه المعلومة الخاطئة.

وقال مسؤول في البيت الأبيض لصحيفة "يو اس توداي" إن الرئيس كان يقصد الحرب العالمية الأولى التي انتهت عام 1918.

 ووصف ترامب الإنفلونزا الإسبانية بأنها "شيء مروع"، لأنه من المقدر أنها قتلت نحو 50 مليون شخص في جميع أنحاء العالم.

وقال ترامب في مؤتمره الصحافي اليومي إن أقرب وباء قبل كورونا جاء عام 1918 وكان أمرا مرعبا حقا، وربما أدى إلى إنهاء الحرب العالمية الثانية، لأن جميع الجنود كانوا مرضى.

 

وقال ترامب معلومته قبل أن يخرجه جهاز الخدمة السرية على نحو مفاجئ من غرفة كان يعقد فيها مؤتمرا صحفيا، إثر إطلاق نار قرب البيت الأبيض.

 

وعاد ترامب إلى المؤتمر عقب دقائق، معلنا أن السلطات أطلقت النار على شخص مسلح خارج البيت الأبيض، وتم نقله إلى المستشفى.

أخبار ذات صلة

إضافة تعقيب