رجَّحَتْ كَفَّةُ الحُبِّ نَحوَهُ | مارون سامي عزّام

  لا أريد القول أنّني أحببتها، لكن نظرات هذه الفتاة تلمع ذكاءً، كلامها اللطيف والمهذَّب معي أوصلني إلى درب الانجذاب الفوري، جرَّتني نحوها بخيوط جاذبيتها إلى مكان شاهقٍ بالتفاؤل... في تلك ا

نَحْوَ الْحُرِّيَّةِ | نعيم موسى

    فَوْقَ الأَنْقَاضِ وَتَحْتَ القصف الْقَاتِلِ لَنْ أَرْكَعَ لَكَ أَيُّهَا السَّفَّاحُ الآثِمُ! سَنُحَلِّقُ مِنَ الأَسْرِ طُيُور فَجْرِ الْحُرِّيَّةِ. يتسامى شَعْبِي مِنَ ا

جذع الحياة | رشدي الماضي

وأَسمعُ ضجَّةَ الصَّمتِ؛ قُلْتُ:- أَهي القصيدة ترعى في البراري تسبقها الظّلال؟!     _ _ _ _   يوشوش حرفٌ:- قليلن وأطفو على صفحة جدولٍ رغوةً لا تُشطبُ بممحاة…   &

الْـهَـزِّه! | د. نزيه قسيس

  * اِنْـتـي وْأنــــا فـي الْـــــــبِـــداي عِــشْــنـا فـي نَــفْــسِ الْــبِــنــاي وْلَــمّــا هَـــزَّتْــــــنــا الْــهَــــزِّه جَـمْـعَــتْــنــا نَــفْـسِ الْـحُـ

كلمة حق بحق الأستاذ سهيل ذيب عطالله| سناء جمال أبو صالح

في اجواء احتفالية تم يوم الجمعة الماضي 7/6/2024 تكريم الكاتب والمربي سهيل عطالله في المركز الثقافي في كفرياسيف. وكعادتنا فالدعوة عند تمام السادسة، إلا أنّ الحضور أبى إلا أن يستأنف الحضور حتى السا

أحلام عمَّانية: "بوح" | زياد جيوسي

وليحفظك الله لي. حب وعشق ازلي، فأنا أحلم بأن نلتقي، أمسك بيدكِ، نخرج للبرية ونسير بفرح، نتراكض كأطفال حينًا، وككبار يدركون معنى الجمال حينًا آخر، نصعد التلة القريبة ونتراكض بين أشجار

"غريب الديار" دراما ملحمية تدمج التاريخ بالحاضر | رياض خطيب

تبحر وتغوص عميقا في لجّة التاريخ البريطاني في أسلوب مميز يدمج التاريخ بالحاضر في فلاش باك" ما يقارب القرنين من الزمان! تبدأ مع نهاية الحرب العالمية الثانية حين يقرر فرانك وكلير القيام بجول

شمس القصيد| د. منير توما

مَنْ قالَ إنَّ الشِّعرَ ليسَ يجودُ هذا زمانٌ جادَ وهو تليدُ قد جادَ القصيدُ بعدَ غيابهِ فكأنَّ ذلكَ مَجْدُهُ المشهودُ يامَنْ يشيدُ بقمَّةٍ في نَظْمِهِ إنَّ الأصيل كما عَرَفتِ مُجيدُ

"بعد أن كبر الموج"، رحلة في عباب الإبداع

مجموعة قصصيّة، صدرت عن دار الوسط للإعلام والنّشر في مئة وعشرين صفحة، وفي اثنتين وعشرين قصّة مختلفة تلامس أوتار القلوب، وتثير شغف القارئ بلغتها المتدفّقة بالمشاعر.         سيم

مزحة حب عابرة | مارون سامي عزّام

  تفكيري الحُر يُتيح لي أن أحبّ من أشاء وكيفما أشاء، دون أن أكيل أي اعتبارات لأحد، لذلك اخترتُ صديقتي التي نسجنا سويًّا شبكة تفاعل خاصّة جدًّا لتكُون خياري، ولا يحق لها أن تضع أمامي حواجز ا

"سيادة الرئيس" نافذة أمل في ظل سوداوية يعيشها العالم | د. جهينة عمر الخطيب

في ظل حرب على عدة مستويات، سواء الحرب الحاصلة فعليًا أم حربنا ضد آفة العنف، فهي الحرب الأكثر شراسة، لأن الحرب بمفهومها الحقيقي مهما امتدت في النهاية إلى زوال، أما حربنا ضد العنف والقتل فهي حرب

أعذُرني صديقي... إنّني مُذنبة | مارون سامي عزّام

خطوتَ نحوي بجرأة، فكَكتَ أزرار قميص التكلّف الذي قيّد حركتكَ في تلك الليلة، عندما دعوتني إلى الرقص، لأنّك أثبتَّ لي أنّك حقًا فارس الشجاعة، لكن كبريائي تصدّت لك في تلك اللحظة الحرجة، حتّى غَا

مخاطبة قلب | د. منير توما

أُخاطِبُكَ قلبي بِصدْقِ الأوفياءْ فأنتَ واحةٌ هدوئي وصيفُ شتائي وكلامي يسكنُ دومًا في نبضات رجائي فكلُّ كلمةٍ تصدرُ من فمي هي قطعةٌ من طريقِ سمائي فيهِ يرومُ عازفُ الأوتارِ بقائي

نَص لبيروت | عادل عامر

نامتِ المدينةُ على بحرِها  حلمتْ بشمسٍ وقمر ينتصرانِ ليومِها نامتِ المدينةُ على وسادتِها مليحةً ساكنةً على جبينِها قطراتُ ندى في أهدابِها شقائقُ نُعمان وطفلةٌ نامتِ المدين

­­­­­­­­­­­­­زجل:  طل بدر نيسان| اسماء طنوس المكر

 طَــل بَــدرُ السمــا يِستقبلَــك نيســان                                       ياالجــايِ ومـعَــك