يَ عَـمّي اصْحـى! | د. نزيه قسيس

  * يَ عَـمّـي إصْـحـى عَ شْــريــكِـةْ حَــيـاتَـك هَـــدَمْــهــا الــتَّـــعَــبْ مِـــنْ فَــذْلَـكــاتَـــك ظَـــلامِ الّـلـيــلْ دايِـــرْ عَـــالْــمَـــلاهـــي وْعَــ

ضَيفُنَا المَقِيتْ | احمد صالح طه

في حَيِّنا ضيفٌ  أتانا يرتدي الشّرَّ وفي عينيه نار أبلدُ الوجهِ ثقيل الظلِّ يحذوهُ الظلام شُربُهُ دمٌّ وشمسٌ ليلُه والوِزْرُ أسدى الضيف َلحمَا ويَسَار جاءَنا من كَهفِ عُزرائيل مَ

أشعر أنَّ الشَّمس نفسها | رشدي الماضي

أكْرهُ الذّهاب الى الغياب في أيّ يوم يكون...           --- أَنا لا أُحِبّ الخروج           --- مِلْتُ عليكِ أشرت إليكِ أن تأخذيني وتأتي معي

يكفي أسى | ابن الخطاف

يكفي أسى إنّا بلغناها وصلناها قمة المأساة فهذا مصطفى (1) اصطفوهُ للجريمة جاء من عارة قمرا راغبا في الحياة يمقُتُ الموتَ وتولول أمه إنه مريض.. إنه مريض ولكن القنّاصَ له رصيد ***

في الغرب | نايف سليم

                     1 في عالم رأس المال.. ألهمّ الأول جمع المال مليونًا يزحم مليون.. لو محمولًا في بطن الكورون والصحة والناس والحياة  كلها

تصلّبات حب

         هل ما زلت تذكرني؟ كان جمال على الطرف الآخر من خط الهاتف. جمال ابن دفعتي في معهد دار المعلمين.  أريد ان ألتقي بك لأمر ضروري! أكمل محاولًا أن لا يعطني فرصة الإفلات م

مؤنس الغُرباء | سهيل عطالله

  جدتي لأبي رحمهما الله من قرية عامرة في الجنوب اللبناني.. ابنة لعائلة مارونية ميسورة الحال.. تتجاور قريتها مع قرى يسكنها متاوِلة من الطائفة الشيعية الكريمة.. يعيش أهل تلك القرى وكأنهم ابناء

العيون والقُبْلَة، الرقص والموت كما صوّرها الفن| د. منير توما

        لقد دأب الفنّانون في كل مكانٍ وزمان الى توظيف فنهم بمختلف فروعه أكان تشكيليًا أو غير ذلك، في ابراز الجمالية الكامنة في ممارسات بشرية لافتة تحمل المعاني الرمزية والمجازية

إلحَاحُ الحَقّ

يلحُّ الحقُّ في صَدري   يُحَرِّضُنِي على ضيفٍ أتى للبيت مع فأسٍ  يجرُّ خلفه بغلا وجرّاتٍ من الفخّار متن البغل محمولة  وطالت بي ضيافته ولم يرحلْ سألت الضيف  بعد الكيف في

سأظلُّ  أُحِبُّكِ!

ما دامَ في القلبِ نبضٌ ما بين مدٍّ وجزِرْ ما دامتْ خيوط الشّمسِ تُعانِق    الفجِرِ ثغِرْ سأظلُّ أُحِبُّكِ حتى تَنْطفىءَ الشّمسُ حتى تجفَ المحيطاتْ ويتلاشى موجُ البحِرْ والأف

أنات في الزمن الغافي

يهربُ  قلمي منّي أني أبحث عن الحروف وأوزان القوافي بين سطور الزمن الحافي تبعثر ضوء عيني بين تيه الفيافي  و سراب المنافي تعبت يدايَّ من الطرق على  بوّابة الزمن الغافي ومن ال

المودّة مفتاح النفوس

بالأَمسِ حادثني قريبٌ سائلٌ يستوضِحُ أَمُتَيَّمٌ أَنتَ؟ كما ذكَرَ الثقاتُ ولَمّحوا؟ أم مُسْتَجيرٌ هاربٌ واعٍ وصَبٌّ يَبْرَحُ؟ فأَفْهَمْتُهُ؟ ما المستجيرُ وما الفتى المُتَفَتِّحُ بِ

حَـبـيـبِـةْ عُـمْـرَكِ شْـريـكِـةْ حَـيـاتَـك!

  إذا رْيــــاحِ الـزَّمَـنْ هَـــــزَّتْ شِـــــراعَـك وْعَــقَــلْــبَـكْ دَقْــدَقَـــتْ رِحْـــلِــةْ وَداعَــك سَــــــنَــدْ مــا إلَــكْ إلّا قَــلْــبْ رَبَّــــــــك

في بلادنا | نايف سليم

                 1 بلادنا عجيبةٌ عجيبةٌ من أعجب العجب ودائمًا تظلّ واحةً فوّاحةً بالنائبات والنوب حاكمها يجوع إن لم يبتلع جزيرة العرب     &

الدكتورة حنان كركبي - جرايسي أول من كتب لجيل "المكاغاة" في البلاد| مفيد صيداوي

في أدب الأطفال والفتيان (3): *هذا سبق في دنيا الأطفال وأدبهم في مجتمعنا ويستحق التقدير والدراسة*بفقدانها فقدنا أديبة وأكاديمية أعطت وكنّا على موعد للمزيد من العطاء في مجال أدب الاطفال والأدب ا