قصيدتان رومانسيّتان

  صبوة عاشق   كم أشتهي تقبيل شفتيكِ فأنا مولَعٌ بقسماتِ وجهكِ وسطوع خدّيْكِ فجوارهما أنفٌ يغريني بمتعة شمَمٍ من كتفيكِ وإذا تحدّثتُ عن قدّ مشيقٍ أقولُ ما أروعَكِ حين تميلي

رأيتها

  رأيتها خلف محيط الكلمات تلفظ شوائب الحروف  تنادي نفسها تنادي  وتنادي  تعانق ما ذهب تشد نورها وقطرات السُحب  غائبة في الأفق سألت غيابها أجاب آنها أنا قادم 

سأبحثُ عنكِ.. | يوسف جمّال

سأبحث عنك في..  فوران شرياني المذبوح  دموع تقطر من سقف  بيتنا المسفوح  وظلّ زيتونة تحتضن جذوعها   جرحنا المفتوح  تراب منك عالق في أخمص  قدمنا المسطوح  ولغة تب

الذكريات الصادمة التي يرويها الراحل عبد الرحمن النجاب | يوسف عبدالله محمود

“إننا عازمون على المحافظة على كرامتنا وسيادتنا ضد الاستعمار الجماعي والمقنّع” “عبد الناصر”   المهندس عبد الرحمن رشيد النجاب هو شقيق المناضل الفلسطيني الراحل سليمان النج

"غزاوي: سردية الشقاء والأمل" لجمال زقوت | تحسين يقين

  لعلها رواية السيرة الذاتية، هي كذلك، بما تحمل من متعة السرد؛ ذلك أن القراءة مهما هدفت الى التوعية والتعريف، إلا أن عمادها المتعة، القادمة من اللغة والأسلوب، وأحسب أن العمل الأدبي الذي بي

عودة الحلاج في مسرحية ليلة الحلاج الأخيرة | د. جهينة عمر الخطيب

مسرحية ليلة الحلاج الأخيرة تأليف وإخراج المخرج طارق السيد وتمثيل الفنانين المقدسيين الرائعين فراس فراح وتهامة عباسي وموسيقى ومؤثرات صوتية فراس شاهين وغناء الفنانة عرين أبو صوي وعزف ناي موسى

يسكنني وطنٌ أسكنهُ | حسين جبارة

 أسكنُ في وطنٍ يسكُنُني  أسكنهُ نِعمًا من عَدَنِ  آتيهِ وعشقي في لَهَفٍ  ما كانَ العشقُ سوى وطني  كم طابَ الأيكُ تُتوِّجُهُ  زقزقةُ الطَّيرِ على الفننِ!  القدسُ صلاة

 لِمَنْ شَكْوايَ أَرْفَعُها | واصل طه

لِمَنْ شَكْوايَ أرْفَعُها… لغيرِ اللهِ خائبَةً…  وَلَمْ تَصِبِ أَأَرْفَعُها لِمَنْ يَتَضاحَكونَ هُنا بلا سَبَبِ سُكارى يَمْضَغُونَ القاتَ بالقَشَبِ (١)   وقد ضَحِكُوا

زجل: وصية لا تقتل | اسماء طنوس 

كُل مين بيحِبّ الشّر بعيد عَنِ الإيمـان                           ما بيعرف الخالق وِسْلوكُه شَيْطانـي والقُرْب مِنّو خَطَر ما بت

من جمالك حيفا | ابن الخطّاف 

مِن جَمالكِ حيفا  قَطَفَت صَديقتي وَجنَتيها  ومن عِطركِ  عِطرُها الفَوّاح  *** مِن حُبُّكِ غَرفنا حُبَّنا  وَمن ساحِلُكِ  سَحَلَ الكُرهُ مِنّا  وَغَنِمنا  ***

اعترافات عاشقة نادمة | مارون سامي عزّام

بقيتَ جسمًا غريبًا تَسْبَح بحُرِّيَّة داخل جسدي، وعندما وصلتَ عقلي ضايقتني كثيرًا، أخرَجتَ خلية ذاكرتي من وَكْرِ النسيان، واستفَزَزْتها لتحرِّضها ضد إساءتي لكَ... في تلك اللحظة بدأت خلية ذاك

إضاءة على كتاب "توفيق زيّاد شاعر الأمّة والأمميّة"| فراس حج محمد

بالتزامن مع الذكرى التاسعة والعشرين لرحيل توفيق زيّاد (5/7/2023)، صدر للباحث الدكتور نبيل طنّوس عن دار الرعاة للدراسات والنشر وجسور ثقافيّة في رام الله وعمّان، كتاب "توفيق زيّاد- شاعر الأمّة وا

وَطَنٌ يَعيشُ فينا | ابن الخطّاف 

  آهِ يا وَطَناً يَعيشُ فينا  آهِ يا وَطَناً نَعيشُ فيهِ  لن يقتُلوا حُلمَنا  ولو مزَّقوا جِسمَنا  وإن أرهَبوا أمَّنا  وإن طالَ المدى  وإن فَرِحَ العدى  *** لا ي

أغدًا يَكونُ العيدُ أم بَعدَ الغَدِ | د. نسيم عاطف الأسديّ

  قالَ الصّغيرُ مُخاطبًا: هَيّا أجِبني يا أبي! أغدًا يَكونُ العيدُ أم بَعدَ الغَدِ؟ رَدَّ الأبُ: هذا السُّؤالُ مُـحَـرَّمٌ فَالأمرُ أمرُ السَّيِّدِ مَلِكِ البِلادِ الأوحَدِ اَ

موشحات: إِزرعِ الأرضَ زهوراً | أسماء طنوس 

  يـا  سَـلامَ  اللهِ إِنـزِلْ    ----   وِارْوِ جمــــــيـعَ القـــــلــــوب إِزرع الأرضَ  زُهـوراً   ----   وَامْحُ ساحاتِ الحُـروب