خواطر كورونية| يوسف فرح

بداية أريد ان اؤكد لكم، براءتي وان لا ضلع لي في موضوع هذا الفيروس ابن الكلب، الذي فاجأ العالم قاطبة، وكأنه عاصفة رعد في شهر تموز الشرق اوسطي. لا علاقة لي لا من قريب ولا من بعيد، لا في التصنيع ولا

دور جيل النّكبة في استمرار الرّواية| د. رلى حامد – أونيل

 توطئة قرّرت البدء بالكتابة عن دراستي للنّكبة، الذاكرة، الصّدمة ودور النساء بالعربية بعد حصولي على درجة الدكتوراه مؤخرًا. ولأنّه لا يمكن فصل الخاص عن العام، خاصةً في حالتنا الفلسطينية، ل

الفيلسوف الألماني يورغن هابرماس: يجب على السياسيين مقاومة "الإغراء النفعي" 

عندما يتعلق الأمر بالتحكيم بين الضرر الاقتصادي أو الاجتماعي من جهة، والحد من الوفيات من جهة أخرى، الأولوية لمنع وفاة الأشخاص الطبيعيين حوار نقله من الألمانية إلى الفرنسية فريديريك جولي ومن

الحب في زمن الكورونا: "غوغل اللعين"| يوسف حيدر

من آذار لنيسان 2020؛ (5) قلت لكم وأنا في البيجاما.. إنّني أنرت فانوسي.. أتى رمضان.. فظننت نفسي ديك الصباح.. كل صباح يصيح.. ويظن بصياحه تشرق الشمس. فابتداء من السادسة قبل موعد الإفطار بقليل فرضت ا

أحمد سعد، حكايات البرناوي: الأرض المشاغبة!| فتحي فوراني

  شخصيات فولكلورية تكاد تقفز من شرفات الحكايا هذا هو المشهد الذي تتحرك على ترابه الشخوص الفولكلورية التي يبدعها البرناوي في حكاياته الشعبية. وهذا هو البرناوي سيد المشهد، يخرج من معطفه ال

بيت القصيد| راوية جرجورة بربارة

ترافَقْنا أنا وهي في الطريق، تؤنسني بصوتها الذي لا يسكت، لا تراعي مشاعري حين أستمتع بقصيدة يبثّونها الآن في المذياع "وعدتك ألّا أحبّك، ثمّ أمام القرار الكبير..." لا تتركني أسمع أهمّ كلمة &qu

جداريّة إبراهيم طه| مفلح طبعوني

تجمّعت مزايا الحاجة لتنطلق إلى ساحات العمل والرزق وتحيي الركود الذابل على طراحته التي يتقلّب عليها مع جوعه.  عادت الأمّ مع السلّتيْن، سلّة التين وسلّة الصبر، ليتحرّك ولداها من فراشهما نحو

التلاقح بين اللغات| إلياس خليل نصرالله

لا تخلو لُغة من كل لغات العالم من كلمات أجنبية دخيلة عليها، والأسباب كثيرة ومتعددة، أهمّها: تجاور الشّعوب وتعاملها واحتكاكاتها المتبادلة مع بعضها البعض من خلال التجارة والترحال والدين والثقا

ألسَّبَت الكبير (4)| محمد نفاع

في الرُّبع حجابٌ مثلّث مجلّد بالخَرَز الملوّن، خرز صغير مدوّر، الخَرَزة بشكل وحجم حبّة الدّحيرْجِه الّتي تنبت مع القِطاني، كما ينبت الزّوان مع القمح. في سنة الجوع، ظلّ الزوان الكثير مع القمح

مع رسول حمزاتوف في داغستان| عبد الرزاق دحنون

"لقد اشترى قبعة كقبعة ليف تولستوي، فأين له أن يشتري رأسًا كرأسه"  (أبو طالب جعفر، شاعر داغستاني) لعل كتاب "داغستان بلدي" تأليف الشاعر الداغستاني رسول حمزاتوف "بسيطٌ كالماء، وا

أيُّ عصرٍ هذا...؟! "بتموت الشّوحة وعينها على الصّوص"| إياد الحاج

في خضمّ الأحداث المتواترة في عالمنا، وأمام الانبهار بالمظهر المخادع الذي يغطّي الجوهر الحقيقيّ لهذه الأحداث، لا تغيب عن البال المقولة التي كان يردّدها الممثّل السّوريّ الرّاحل، نهاد قلعي (حس

القرش الأبيض والأيام السوداء| عماد دله

نعيش في الفترة الأخيرة أزمات متتالية تؤثر على حياتنا اليومية الآنية والمستقبلية، سأتطرق لقسم منها في هذا المقال المتواضع، محاولاً ألا أكون متشائمًا، إلاّ أنه ينتابني الكثير من التشاؤل -فتصرّ

الليكود بات حزبا رماديا لا يظهر فيه سوى لون نتنياهو | برهوم جرايسي

عُنيت عدة بنود في اتفاقية تشكيل الحكومة الجديدة، الخامسة برئاسة بنيامين نتنياهو، في كيفية ضمان استمرار نتنياهو في رئاسة الحكومة، وبعدها وزيرا، قائما بأعمال رئيس الحكومة، واعفائه من واجب الا

"الوحدة ضرورية للطبقة العاملة" | د. خليل اندراوس

"والوحدة لا يحققها غير منظمة واحدة يطبق جميع العمال الواعين قراراتها بدافع الضمير لا بدافع الخوف"  (لينين)  الأول من أيار، عيد العمال العالمي، لا  يُعتبر عيدًا سنويّا فحسب، بل يوم

نُتقنُ حرفةَ النّملِ، على مهلنا!: نحوَ تشغيل عاملات النّظافة بشكل مباشر | طارق نصّار وسيرين حامد

يطلّ علينا الأول من أيّار هذا العام بظروف قاهرة على كافّة الطبقات المسحوقة، يأتي ذلك نتيجة أزمة "الكورونا" التي ألقت بويلاتها على كافة المُستضعفين بمن فيهم عاملات النظافة في الجامعات، ال